وزير المالية والإقتصاد الوطني يتفقد هيئة الجمارك طباعة

تفقد د. جبريل إبراهيم وزير المالية والإقتصاد الوطني هيئة الجمارك بمقرها بالخرطوم وأكد دعمه للهيئة لدورها الكبير في الحفاظ على الإقتصاد الوطني حيث كان في استقباله الفريق شرطة د. بشير الطاهر رئيس هيئة الجمارك ومدراء الادارات والدوائر .

و أضاف د. جبريل ابراهيم وزير المالية والإقتصاد الوطني أن هيئة الجمارك السودانية تقوم بعمل كبير وملموس في حماية البلاد من مخاطر التهريب والعمل على توجيه الإقتصاد الوطني وجهته الصحيحة بالإضافة للجهود الكبيرة التي تبذلها الهيئة لزيادة معدلات الإيرادات بطريقة سليمة دون الإخلال بانسياب حركة التجارة وقال وزير المالية خلال الزيارة في أولى زياراته التفقدية عقب تقلده منصب وزير المالية والإقتصاد الوطني مؤخراً قال ان الجمارك مثال يحتذى به في الحكومة الإلكترونية مضيفاً بانها عبر ما تملكه من امكانيات فنية ولوجستية على مستوى جميع وسائل التقنية الحديثة المستحدثة تستطيع متابعة كل ما يحدث في جميع انحاء البلاد من موقعها هنا بقلب الخرطوم مؤكداً دعم وزارة المالية لعمل هيئة الجمارك لتطوير إداراتها المختلفة بصورة أكبر من خلال زيادة فرص التدريب وإدخال الأجهزة المستحدثة التي يمكن عبرها السيطرة على الحدود ومحاربة عمليات التهريب بكافة السبل وبالتالي يسهل الحصول على الإيرادات الكافية التي تعين الدولة في الإيفاء بإلتزاماتها تجاه المواطن. وكشف وزير المالية والإقتصاد الوطني في تصريحات( للمكتب الصحفي للشرطة) كشف عن صدور أمر خاص لتقنين السيارات (البوكو حرام) مشدداً على ضرورة إنفاذه وإتخاذ إجراءات صارمة لا تسمح بدخول مركبات جديدة للبلاد في المستقبل القريب موضحاً أن شرطة الجمارك إستطاعت إحباط تهريب كميات كبيرة من الذهب إلى الخارج ويعتبر هذا الأمر إنجازا كبيراً يضاف لسجل إنجازاتها ويصب في المحافظة على الإقتصاد الوطني مطالباً ببذل المزيد من الجهود لإيقاف عمليات التهريب نهائيا لاسيما أن البلاد تزخر بكميات كبيرة من الذهب والثروات مؤكداً أن القانون بجانب هيئة الجمارك تماماً ويدعم سلطتها في مصادرة جميع البضائع المهربة خاصة العملات الاجنبية والذهب وجميع المواد الممنوعة منوها لإصدار قرار بإيقاف جميع الإعفاءات الجمركية والضريبية بغرض إخضاعها للمراجعة وإخضاع جميع الجهات التي تتمتع بالإعفاءات للمراجعة الشاملة.