هيئة الجمارك السودانية تحتسب عند الله تعالي خمسة شهداء طباعة

أدوار متعاظمة تزداد يوما بعد يوم تضطلع بها هيئة الجمارك السودانية ممثلة في اداراتها العامة الأربعة وهاهي الإدارة العامة لمكافحة التهريب تحتسب اليوم عند الله تعالى عدد خمسة شهداء لحقوا بزملائهم السابقين والذين بلغ عددهم اكثر من 150شهيد قدموا ارواحهم من أجل هذا الوطن والحفاظ على الإقتصاد من مخاطر التهريب، فالإدارة العامة لمكافحة التهريب قلعة صمود تتكسر في وجهها كل محاولات المهربين والعابثين بالإقتصاد الوطني حيث تحرك  طوف من منسوبي مكافحة التهريب بالجمارك ووفق معلومات تأكد أن هنالك مهربين لاسلحة, فتمت المطاردة للعربة التي تحمل الأسلحة وفجاة ظهرت عربه أخري في مسرح الجريمه وافادت المعلومات أن تبادل بالذخيرة الحية تم بعد الكمين الذي نصبه المهربين اسفر عن استشهاد عدد خمسة من منسوبي إدارة مكافحة التهريب بقيادة الملازم أول شرطة/ أحمد عمر سلاطين واربعة آخرين هم المساعد شرطة/سيف الدين سليمان والرقيب شرطة/عمر جبارة البشير والوكيل عريف شرطة/علي حسين علي عيسى والجندي شرطة/عبدالله محمود الزين، كما نجا عدد من طاقم الطوف بجروح متفاوته وافادت متابعات إعلام الجمارك مع المكتب الصحفي للشرطة أن الاشتباك وقع شمال غرب مدينة الدبة بالولاية الشمالية بمسافة تبعد حوالي ثلاثون كيلو متر تقريبا، من جانبه ترحم السيد رئيس هيئة الجمارك الفريق شرطة د. بشير الطاهر بشير على ارواح الشهداء ووجه بتحرك قوة مقدرة لمكان الحادث وتعقب المجرمين.
“إنا لله وانا اليه راجعون”