مكافحة التهريب تضبط مواد بترولية وغذائية مهربة لخارج البلاد طباعة

إثر توفر معلومات قامت مكافحة التهريب بولاية النيل الأزرق بمداهمة بعض المناطق بمنطقة (قلي) الحدودية واسفرت المداهمة عن ضبط (30) برميل جازولين معدة للتهريب خارج البلاد تم فتح بلاغات في مواجهة (5) متهمين.
وجاء في التقرير ربع السنوي لمكافحة التهريب أن مكافحة التهريب بولاية كسلا ضبطت سبعة عربات بوكس تحمل جازولين مهرب إلى دولة مجاورة , كما تمكنت مكافحة التهريب بولاية البحر الأحمر من ضبط (168) جركانة وقود مهربة إلى دولة مجاورة على متن عربة بوكس وفي ذات الولاية تمكنت المكافحة من ضبط عربة بوكس تحمل (35) كرتونة كتشينة .
وكشف التقرير أن مكافحة التهريب القضارف قد تمكنت من ضبط عدد (40) بندقية كلاشنكوف بناءاً على معلومة تم متابعتها بمنطقة البطانة مدفونة في وادي, كما تم ايضا ضبط عدد (5220) كيلو المونيوم على متن عربة لوري بذات الولاية . وتمكنت مكافحة التهريب بولاية غرب كردفان من ضبط عدد (2462) جهاز موبايل تكنو كبير وعدد (1892) بطارية موبايل وذلك أثناء تفتيش شاحنة قادمة من دولة مجاورة و تم إتخاذ الإجراءات اللازمة . كما تمكنت المكافحة كسلا من ضبط (222) جوال سكر وارد من دولة مجاورة و عدد (274) كرتونة صابون سائل على متن عربة بوكس و عدد (80) أمبوبة عجل (لستك) . وايضا قامت دائرة المكافحة الخرطوم بضبط عدد (200) طرد ملابس قمامة على متن لوري , وتمكنت المكافحة بولاية شمال كردفان من ضبط (2) شاحنة ZS تحمل (2048) كرتونة كريمات قادمة من دولة مجاورة بعد مطاردة ومتابعة وهي محظورة وممنوع استخدامها وكما ضبطت ايضا (1) لوري به (150) كرتونة زيت صويا . كما تمكنت مكافحة ولاية نهر النيل بضبط (194) كرتونة كريمات وأدوية محظورة ومقيدة بمناطق أبوحمد والعبيدية . وتمكنت المكافحة شمال كردفان من ضبط عربة ZY تحمل (395) طرد كبير عبارة عن ملابس مستعملة قادمة من دول الجوار الغربية , وفي الولاية الشمالية تمكنت مكافحة التهريب من ضبط عربة بوكس تحمل (94) قطعة كلاشنكوف و (3) قرنوف و عدد(1300) طلقة وتم فتح بلاغ في مواجهة المتهمين وجاري الإجراءات القانونية لتقديمهم للعدالة .
إلى جانب أن المكافحة قامت بتوفيق وتقنين أوضاع عربات المواطنين القادمين من الجماهيرية العربية الليبية حيث بلغت جملة العربات المخلصة بإدارات المكافحة في الفترة من أول العام وحتى منتصف مايو بما يقارب الـ(5000) عربة .
وأكد السيد اللواء شرطة عيسى آدم مدير الإدارة العامة لمكافحة التهريب جاهزية قواته المنتشرة في كل ولايات السودان لحماية الإقتصاد القومي وذلك من خلال منع تهريب ثروات البلاد للخارج خاصة السلع المدعومة والتي يحتاج إليها المواطن السوداني وكذلك مكافحة تهريب البضائع المخالفة للقوانين والضوابط والتي يحاول ضعاف النفوس إدخالها عبر طرق ملتوية . وكذلك مكافحة البضائع المتهربة من دفع الرسوم الجمركية المستحقة .
وأضاف أن هذه الضبطيات النوعية تأتي تنفيذاً لخطة مكافحة التهريب في الإنتشار وتفعيل وتحليل المعلومات .
وأشاد سعادته بالقوات الضابطة والتي تتحلى بالمهنية والدراية علاوةً على الإمكانات المتاحة من وسائل نقل وأجهزة تتبع حديثة مؤكداً أن المكافحة لا تألوا جهدا في سبيل المحافظة على إقتصاد البلاد ودعمه من خلال المهام الموكلة لها . ووضعت المكافحة توجيهات اللجنة الإقتصادية للمجلس العسكري موضع التنفيذ الفوري .