والي ولاية القضارف يشهد إبادة سلع وبضائع منتهية الصلاحية ويشيد بالجمارك طباعة

شهد السيد والي ولاية القضارف د.سليمان علي محمد موسى إبادة بضائع غير مطابقة للمواصفات والمقاييس والجودة وسلع منتهية الصلاحية وذلك بحضور السيد مدير شرطة الولاية ومدير إدارة الجمارك ومكافحة التهريب بولاية القضارف واشاد سيادته بالجهد الكبير الذي تقوم به إدارة الجمارك ومكافحة التهريب بولاية القضارف في حماية مكتسبات الوطن الإقتصادية وحماية صحة المواطن.
وبلغت البضائع التي تمت إبادتها 35 طن بقيمة مالية تقدر بحوالي 50 مليون جنيه سوداني.
من جانبه أشاد السيد مدير شرطة الولاية بالإنجازات الكبيرة والمقدرة التي تقوم بها هيئة الجمارك ومكافحة التهريب، مثمنا الجهود التي يبذلها ضباط وضباط الصف والجنود بإدارة الجمارك والمكافحة وحمايتهم للإقتصاد الوطني عبر إغلاق منافذ تهريب وضبط السلع والبضائع التي من شأنها الإضرار بالمواطن وصحته وأمنه واقتصاده.
وفي تصريح (للمكتب الصحفي للشرطة) اكد العميد شرطة عبد الوهاب موسى مدير إدارة جمارك القضارف أن هيئة الجمارك تمثل خط الدفاع الأول لكل ما يتعلق بسلامة وأمن المواطن موضحاً أن الابادة تأتي في إطار جهود وحرص هيئة الجمارك للحفاظ على صحة وسلامة المواطنين وصون مكتسبات البلاد ومحاربة السلع والبضائع غير المطابقة للمواصفات والمضرة بصحة الإنسان.