مدير عام قوات الشرطة يشيد بأداء هيئة الجمارك فى دعم الإقتصاد الوطنى ومكافحة التهريب طباعة

أشاد الفريق أول شرطة (حقوقى ) عادل محمد احمد بشائر مدير عام قوات الشرطة بدور هيئة الجمارك فى دعم وحماية الاقتصاد الوطني عبر خطتها وبرامجها المتطورة ، مشيرا الى ان الدولة تنظر بعين الرضا لأداء الجمارك من خلال رفد خزينة الدولة بالايرادات التي تمكنها من انفاذ خطتها الاقتصادية لتحقيق التنمية للمواطنين ، جاء ذلك لدى زيارته التفقدية لوحدات الشرطة العاملة بمطار الخرطوم برفقة رئيس هيئة الجمارك و رئيس هيئة الجوازات والسجل المدني ، مبيناً أن مطار الخرطوم يمثل بوابة السودان نحو العالم و يجب ان تضطلع الجمارك بضبط حركة المسافرين بالتنسبق مع الجهات ذات الصلة من خلال تفعيل وتطبيق اللوائح الجمركية للمسافرين وفق اللوائح المنظمة للعمل الجمركي، واضاف مدير عام قوات الشرطة ان الضبطيات الكبيرة والنوعية التى حققتها الجمارك خلال الفترة الاخيرة تؤكد وطنية منسوبيها واهتمامهم بكشف وضبط كل من تسول له نفسه المساس والعبث بإقتصاد البلاد، مشيداً بالتطور التقنى الذي شهدته أنظمة الجمارك مما أسهم فى تقليل الوقت والجهد للعملاء باستخدام احدث الاجهزة التقنية تنفيذاً لموجهات منظمة الجمارك العالمية وهي رائدة العمل التقنى لإدارات الشرطة ، مؤكدا دعم كافة اهداف وبرامج الجمارك الرامية من عمليات التهريب التي يقوم بها ضعاف النفوس من المهربين بادخال السلع المغشوشه والبضائع المهربة والاجهزة غير المطابقة للمواصفات التى تضر باقتصاد البلاد وبصحة المواطن .

من جانبه جدد الفريق شرطة د. بشير الطاهر بشير رئيس هيئة الجمارك جاهزية منسوبى الجمارك للإطلاع بدورهم كاملاً في تحقيق التنمية المستدامة بالمحافظة على مكتسبات البلاد بحماية الإقتصاد الوطنى من كافة المهددات التي يسعى البعض للكسب الرخيص عبر التهريب بكافة المنافذ ، كاشفاً عن مقدرة الجمارك لتنفيذ سياسة الدولة الرامية لتسهيل الاجراءات الجمركية عبر حوسبة العمل الجمركي كسباً للوقت وتقليلاً للجهد باستخدام أحدث الانظمة الجمركية بالمعابر والمطارات والموانيء البحرية والبرية التى حققت فيها الجمارك إنجازات كبيرة نالت الاستحسان.

ويفيد(المكتب الصحفى للشرطة) ان مدير عام قوات الشرطة وقف خلال زيارته لوحدات الشرطة بمطار الخرطوم على جهود مباحث مطار الخرطوم فى تأمين حركة المسافرين اضافة الى الدور توديه إدارة الجوازات فى تقديم خدمات هجرية متميزة للمواطنين ولضيوف البلاد.