إنجاز جديد… السودان أول دولة تطبق الإصدارة الأخيرة من برنامج التحصيل الإلكتروني بنظام الاسيكودا العالمية عبر قوات الجمارك السودانية طباعة

إلتقى مدير قوات الجمارك المكلف اللواء معتصم أحمد عثمان بمكتبه عصر اليوم بحضور اللواء مزمل علي عباس مدير دائرة الشئون المالية والعميد مجدي مدني الشيخ مدير دائرة تقنية المعلومات وبعض من مدراء الإدارات بالجمارك، إلتقوا بخبير الأمم المتحدة في برنامج الاسيكودا شكري قزارة الذي زار البلاد في مهمة مدتها ١٠ ايام قام من خلالها بتنزيل وتجريب النسخة الأخيرة من برنامج التحصيل الإلكتروني بنظام الاسيكودا العالمية.

وثمن مدير قوات الجمارك المكلف اللواء معتصم أحمد عثمان الجهود المقدرة والتعاون المثمر مع منظمة الانكتاد لمزيد من التطور والمواكبة وأعتبر مدير قوات الجمارك الإنتقال للنسخة الأخيرة إضافة نوعية للإيرادات الجمركية.

وأوضح أن هذا النجاح نتاجاً للتنسيق بين دائرة الشئون المالية ودائرة تقنية المعلومات وأيضاً للإمكانيات الكبيرة التي يتمتع بها الضباط العاملين بتلك الدوائر مؤكداً أن قوات الجمارك سوف تعمل على خلق المزيد من فرص التدريب في المجالات المتخصصة.

من جانبه قال الخبير شكري قزارة أن النسخة الجديدة للإصدارة تتمتع بالعديد من المزايا وتعتبر أكثر تاميناً وتعمل على سلامة وتشفير المعلومات والبيانات على مستوى البنوك والجهات ذات الصلة، موضحاً أن السودان أول دولة تطبق النسخة الأخيرة من الاصدارة، مبينا أن البنية التحتية التقنية التي يتمتع بها السودان عبر المصارف والخبرات الثرة للعاملين بدائرة تقنية المعلومات ساهمت في إنجاح تطبيق البرنامج على أرض الواقع.

اللواء مزمل علي عباس مدير دائرة الشئون المالية تقدم بالشكر لخبير الأمم المتحدة شكري قزارة على الجهود المبذولة وتنفيذ البرنامج على مستوى عالي من الكفاءة والجودة، موضحاً أن البرنامج سوف يعمل على أحداث طفرة في عملية رفد الخزينة بالإيرادات الجمركية عبر البنوك واحداث مزيد من التنسيق والتعاون مع كافة الجهات ذات الصلة والعمل وفق القوانين واللوائح.

وفي ذات السياق قال العميد مجدي مدني الشيخ مدير دائرة تقنية المعلومات أن البرنامج يأتي في إطار الدعم المتواصل من منظمة الانكتاد المنتج لبرنامج الاسيكودا منذ بدايته وأردف أن المنظمة ظلت على تواصل مستمر لتقديم الدعم كلما طرأ جديد على برنامج الاسيكودا العالمية، شاكراً المنظمة على الإستجابة السريعة ما جعل السودان يستخدم أول نسخة من البرنامج، وأكد مدني أن دائرة تقنية المعلومات ستعمل على الحفاظ على هذا المستوي التقني.